تونس :أساتذة التعليم الثانوي يقررون تعليق إجراء الإمتحانات و إعتبار الأسبوع المغلق أسبوعا عاديّا

وكالة أنباء عمال العرب / تونس / رياض عمايرة: قام أساتذة التعليم الثانوي في تونس بإضراب عام خلال الأسبوع الماضي طيلة يومين ثم إستأنفوا القيام بمهامهم مجددا حتّى تستجيب وزارة التربية و التعليم لم تستجب لمطالبهم المتمثلة في الزيادة في الأجور و

إصلاح المنظومة التربوية على قاعدة خيار وطني إلى جانب تجريم الإعتداء على المؤسسة التربوية. و تبعا للإجتماع الذى حدث بحضور الهيئة الإدارية للقطاع قررت النقابة إجراء الفروض المبرمجة في الأسبوع ما قبل المغلق مع الإمتناع عن إصلاحها و غرجاع الأعداد مع مقاطعة الأسبوع المغلق الذي من المفروض أن تجرى فيه الإمتحانات الرئيسية إعدادا و مراقبة و إصلاحا و إعتباره أسبوعيا عاديّا تقدم فيه الدروس حسب الجدول المسند للأستاذ و التلميذ وهو ما أكده لنا فخري السميطي الكاتب العام المساعد لنقابة التعليم الثانوي. و أضاف السميطي أن هيئة إدارية تمثل النقابة ستعقد إجتماعا موفّى مارس إذا واصلت الوزارة تجاهل مطالب الأساتذة للتصعيد و إتخاذ الخطوات المناسبة.