"حر البحرين" يعلن انطلاق حملة فصل الصيف للعام 2021

يعقوب يوسف

أعلن  الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين  عن انطلاق حملة الصيف لعام 2021  خلال شهري يوليو أغسطس   وذلك لتوعية العمال بمخاطر العمل تحت أشعة الشمس وما يجب عمله والقيام به  لتجنب هذه المخاطر وحماية أنفسهم من ضربات الشمس ومخاطرها.

 من جانبه أكد رئيس الاتحاد الحر يعقوب يوسف محمد على حرص الاتحاد الحر على إطلاق هذه الحملة  كل عام وبالتزامن مع وقت حظر العمل وقت الظهيرة لمزيد من التوعية بخطورة العمل  تحت أشعة الشمس الحارقة.

وأضاف للعام الثامن على التوالي ينظم الاتحاد حملة السلامة في فصل الصيف والعام الثاني الذي تنظم فيه الحملة في ظل ظروف جائحة كورونا وهو ما دفع الاتحاد إلى العمل  على توعية العمال  بخطورة فيروس كورونا وضرورة تنفيذ التباعد الاجتماعي والتباعد أثناء ممارسة العمل والحرص على لبس الكمامة والالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية لحماية أنفسهم والمحافظة على الصحة العامة  وذلك حتى تعبر البحرين إلى بر الأمان.

 وأشار إلى ان الاتحاد اتخذ قرار  بإختصار المحاضرات التوعوية للعام الثاني على التوالي نظراً للظروف الصحية التي تمر بها البلاد والعالم أجمع بسبب تفشي فيروس كورونا مع الالتزام التام بكافة الاجراءات الاحترازية لمكافحة جائحة كورونا من خلال  الحرص على وجود تباعد حين إلقاء المحاضرة ولبس الكمامات وغيرها من الاشتراطات الصحية.

وأضاف يوسف كما سيتم توزيع كتيبات توعوية على العمال و مترجمة إلى عدة لغات بكافة شوارع المملكة تحذر من خطورة العمل تحت أشعة الشمس المباشرة وخصوصا خلال فترة الظهيرة في شهري يوليو وأغسطس المقبلين، والدعوة إلى ضرورة الالتزام بكافة الإجراءات الصحية.

وتابع  كما ستقوم  اللجنة بعمل زيارات ميدانية لمختلف مواقع العمل، ستوزع من خلالها المياه الباردة على العمال وتقدم لهم مجموعة من الإرشادات حول أهمية الإكثار من شرب المياه في هذه الأجواء الحارة، وضرورة ارتداء ملابس قطنية تسمح بنفاذ الهواء إلى الجسم، كما سيقدم الاتحاد للعمال بعض الهدايا الرمزية.

كما دعا يوسف أصحاب مواقع العمل المختلفة إلى توفير ظروف صحية آمنة للعمال وكذلك الأمور الضرورية والأساسية كالماء البارد ‏والسوائل اللازمة وأجهزة التهوية التي تساعد العمال على تأدية أعمالهم بشكل افضل وتجنبهم مخاطر اصابات العمل.

 وحذر من أن عدم توفير مكان لراحة العمال في بعض الأماكن في حال تعرضهم للانهاك الحراري أو ضربة الشمس يؤدي إلى مخاطر شديدة.

وطالب بضرورة  توفير  الأجهزة الحديثة في البناء والمقاولات التي تحد وتخفف من اعباء وإجهاد العمال تحت وطأة الشمس والأجواء الحارة، وأن يحرص  المشرفين المباشرين بالإضافة إلى منسقي السلامة المتواجدين في مواقع العمل على ضرورة متابعة سير العمل والتأكد من صحة وسلامة العمال بإستمرار وتوفير مستلزمات الصحة والسلامة الضرورية.

ودعا يوسف إلى ضرورة تطبيق إجراءات السلامة أثناء العمل في شهور الصيف والتزام المؤسسات الصناعية والاقتصادية بالقوانين المنظمة لأوقات العمل في الطقس الحار، وتوعية المشرفين على العمال بأهمية اتخاذ احتياطات السلامة المهنية، ومراقبة الحالة البدنية للعمال.

كما دعا  رئيس الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين يعقوب يوسف الحكومة الموقرة إلى مد حظر العمل ليتناسب مع فترة الصيف التي تشهد ارتفاعا في درجة الحرارة خارج شهري الحظر، وذلك من أجل  توفير بيئة آمنة للعمال.